الرئيسية أخبار 13 قتيلاً من القوات التركية خلال عمليتين لوحدات حماية الشعب في عفرين

13 قتيلاً من القوات التركية خلال عمليتين لوحدات حماية الشعب في عفرين

مشاركة
من آثار القصف التركي على عفرين - أرشيف

روك أونلاين – عفرين

أفادت مصادر ميدانية من قوات سوريا الديمقراطية في مدينة عفرين شمال غربي سوريا اليوم السبت، بمقتل 13 عنصراً من القوات التركية والميليشيات التابعة لها خلال عمليتين لوحدات حماية الشعب في قرية قده التابعة لناحية راجو غربي عفرين.

وأكدت قوات سوريا الديمقراطية استمرار الاشتباكات في مختلف الجبهات مع القوات التركية، تزامناً مع القصف المدفعي والصارخي الذي يستهدف قرى ومراكز النواحي في المنطقة.

وأشار المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية عن تعرض قرية أرنده للقصف بقذائف تحمل «غازات سامة مساء الجمعة، حيث وصلت العديد من الحالات إلى مشفى آفرين لتلقي العلاج وسط صمت دولي مخزي إزاء هذا التوحش الإرهابي ضد شعبنا في عفرين».

وشهد محور ناحية شيراوا قصفاً بالسلاح الثقيل على قريتي جلبر وعنابكي منذ صباح اليوم مصدره مدينة إعزاز، كما استهدف مسجد قرية مريمين بالقصف بالسلاح الثقيل ما أدى لجرح ثلاثة أشخاص بجروح وإلحاق أضرار مادية في منازل المدنيين بمحيط المسجد.

وتتعرض منذ ساعات الصباح قريتا سارينجك وكوبلكا في ريف المنطقة للقصف بالسلاح الثقيل، حيث تشير الحصيلة الأولية إلى سقوط امرأة ورجل إضافة إلى عدد من الجرحى، تزامناً مع استمرار القصف حتى لحظة إعداد هذا الخبر.

إلى ذلك، أشار المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية إلى «وجود تطهير عرقي في ناحية راجو والقرى التابعة لها، بعد ظهور مجموعة من إرهابيي تنظيم داعش ممن طردتهم وحدات حماية الشعب YPG من قرية الشيوخ في العام 2015  بالتعاون مع التحالف الدولي حينها، وفروا حينها إلى تركيا»، موضحاً أن مقطع الفيديو «أظهرهم وهم منتشرون في قرية شاديا ويتوعدون الكرد بالتطهير والتهجير والسيطرة على قراهم وبيوتهم».

أما في محور جنديرس فيتعرض مركز الناحية للقصف المدفعي المكثف منذ صباح اليوم، وسط قصف مماثل على معصرة للزيتون من قبل القوات التركية، ما أدى لخروجه عن الخدمة جراء الأضرار المادية الكبيرة التي لحقت بالمبنى والآلات.

Leave a Reply