الرئيسية أخبار الأسد: التحرك الدولي ضدي ردٌ على الانتصارات التي تحققت في الغوطة الشرقية

الأسد: التحرك الدولي ضدي ردٌ على الانتصارات التي تحققت في الغوطة الشرقية

مشاركة
بشار الأسد - انترنت

روك أونلاين – كوباني

اعتبر رئيس النظام السوري بشار الأسد، أن التحركات الدولية لتوجيه ضربة لقواته هي رد على «الانتصارات التي تحققها قوات النظام في الميدان»، مبيناً أن هذه التحركات تهدف لتغيير مجرى الأحداث.

وقال الأسد خلال استقباله مستشار المرشد الأعلى الإيراني للشؤون الدولية، علي أكبر ولايتي، اليوم الخميس إنه «مع كل انتصار يتحقق في الميدان تتعالى أصوات بعض الدول الغربية وتتكثف التحركات في محاولة منهم لتغيير مجرى الأحداث».

 وأضاف أن «هذه الأصوات وأي تحركات محتملة لن تساهم إلا في المزيد من زعزعة الاستقرار في المنطقة وهو ما يهدد السلم والأمن الدوليين».

بدوره جدد ولايتي، تأكيد بلاده بالوقوف إلى جانب النظام السوري، مضيفاً: «صمود سوريا في واحدة من أعتى الحروب الإرهابية وتصميم شعبها على النصر على الرغم من كل الدعم والتمويل والتسليح الخارجي لهذه الحرب هو نموذج يحتذى به لكل شعب من الممكن أن يتعرض لمثل هذا النوع من الحروب».

وتأتي تصريحات الأسد بالتزامن مع التهديدات الأميركية والغربية بتوجيه ضربة للنظام السوري على خلفية استخدام محتمل للسلاح الكيماوي في مدينة دوما بريف دمشق السبت الماضي.

Leave a Reply