الرئيسية أخبار أحرار الشرقية يتوعد نشطاء عفرين بعد اتهامه بقتل مدني في ناحية راجو

أحرار الشرقية يتوعد نشطاء عفرين بعد اتهامه بقتل مدني في ناحية راجو

مشاركة
ميليشيات تركيا في عفرين - انترنت

روك أونلاين – عفرين

توعد مايسمى بفصيل أحرار الشرقية المتشدد التابع للحكومة التركية في عفرين شمال غربي سوريا، نشطاء المنطقة بالمحاسبة على خلفية انتشار خبر مقتل مدني من ناحية راجو قبل أيام على يد عناصرها.

وأعلن الفصيل عبر بيان يوم أمس الاثنين، عن عدم مسؤوليته عن اختطاف المدني وقتله تحت التعذيب، مشيراً أن عناصره وجدوا جثة الشخص قرب قرية معراته التابعة لسيطرة ميليشيا أخرى، موضحاً أن الفصيل سيقوم بكشف ملابسات الحادثة خلال الأيام القادمة، ونشر إفادات ذوي الضحية.

وأشار البيان إلى أن الهدف من نشر هذه الأخبار هو «تشويه سمعة» ما يسمى بالجيش السوري الحر وأحرار الشرقية على وجه الخصوص، من قبل من وصفهم بفلول حزب الاتحاد الديمقراطي، كما توعد الفصيل بملاحقة الأشخاص الذين يقومون بنشر هذه المعلومات من داخل عفرين وذلك بالتعاون مع الشرطة العسكرية والميليشيات الأخرى.

وكان ناشطون من مدينة عفرين شمال غربي سوريا، قد أفادوا بمقتل رجب شكري، تحت التعذيب في سجون الميليشيات الإسلامية المتشددة، بعد اعتقاله قبل أيام.

وأقدم فصيل أحرار الشرقية على اعتقال شكري قبل خمسة أيام في ناحية راجو، دون معرفة مكان تواجده أو التهم الموجهة إليه، إذ عثر الأهالي على جثته أول أمس الأحد، بعد تعرضه للتعذيب من جانب عناصر تلك المجموعة، بحسب إفادات الأهالي.

ويعتبر فصيل أحرار الشرقة من أكثر المجموعات الإسلامية المتواجدة في عفرين تطرفاً، وينحدر معظم عناصره من مدينة ديرالزور، وبينهم عناصر كانوا ينتمون إلى تنظيم داعش سابقاً، بحسب النشطاء.

ووقعت اشتباكات عنيفة عدّة مرات بين أحرار الشرقية وفرقة الحمزة منذُ دخولها إلى مدينة عفرين بتاريخ 18 آذار/ مارس الماضي، وذلك على خلفية مناطق النفوذ وتقاسم المسروقات بعد سلب ونهب ممتلكات المدنيين.

Leave a Reply