الرئيسية أخبار الجيش التركي يستقدم تعزيزات عسكرية إلى نقاط المراقبة في حماة وإدلب

الجيش التركي يستقدم تعزيزات عسكرية إلى نقاط المراقبة في حماة وإدلب

مشاركة
نقطة مراقبة للجيش التركي في إدلب - انترنت

روك أونلاين – عفرين استقدمت القوات التركية تعزيزات عسكرية إلى نقاط المراقبة التابعة لها في محافظتي حماة وإدلب، وسط وشمالي سوريا.

وقال ناشطون إن الجيش التركي أدخل رتلاً عسكرياً في وقت مبكر من صباح الخميس عبر معبر كفرلوسين الحدودي في ريف إدلب، وضم ناقلات جند ودبابتين وسيارة ذخيرة، وسط حماية عسكرية لها من قبل ما يسمى ‹الجبهة الوطنية للتحرير›.

وأضاف الناشطون أن الرتل توجه إلى نقطة المراقبة في بلدة مورك شمالي حماة، كما توجه قسم منه إلى نقطة الصرمان في مدينة معرة النعمان، بريف إدلب.

ودفعت القوات التركية بمزيد من التعزيزات العسكرية إلى ولاية هاتاي الجنوبية خلال الأيام الماضية تضمنت قوافل من الشاحنات المحملة بالدبابات والذخائر وسط تدابير أمنية مشددة، بهدف دعم قواتها المنتشرة على الشريط الحدودي مع سوريا.

وشكلت إدلب التي تسيطر عليها هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقاً – تنظيم القاعدة في سوريا) إلى جانب فصائل إسلامية متطرفة أخرى تابعة للمعارضة السورية، مقصداً للمقاتلين الذين رفضوا الاتفاق مع قوات النظام في محافظة درعا وريف دمشق وغيرها من المناطق التي انسحبت منها المعارضة وسلمتها إلى قوات النظام.

وشهد ريفا إدلب وحماة قصفاً مكثفاً خلال الأسبوع الماضي من قبل قوات النظام السوري والطائرات الروسية، بالتزامن مع وصول تعزيزات عسكرية لقوات النظام إلى شمالي البلاد، وسط تصاعد الحديث عن قرب معركة إدلب.

هذا ونشر الجيش التركي نحو 12 نقطة مراقبة في محافظتي إدلب وحماة ضمن اتفاق مناطق خفض التصعيد الذي تم خلال مباحثات أستانة بين روسيا وإيران وتركيا.

Leave a Reply