الرئيسية أخبار مسد: مرتكبو جريمة المنيا لا يختلفون عن قاتلي الطفلة سارة بتل أبيض

مسد: مرتكبو جريمة المنيا لا يختلفون عن قاتلي الطفلة سارة بتل أبيض

مشاركة
الطفلة سارة مصطفى ضحية القناصة التركية - هاوار

روك أونلاين – كوباني قال مجلس سوريا الديمقراطية في بيان له اليوم الأحد إن المهاجمين على الأقباط في مدينة المنيا بمصر لا يختلفون عن قتلة الطفلة سارة مصطفى التي استهدفتها قناصة الجيش التركي بريف تل أبيض، شمال شرقي سوريا.

وأوضح المجلس في بيانه أنه «تعرضت مجموعة من المدنيين الأقباط لهجوم غادر يوم الجمعة 2 نوفمبر (تشرين الثاني) 2018 من قبل إرهابيي تنظيم داعش في جمهورية مصر العربية, مما أودى بحياة سبعة أشخاص على الأقل وإصابة سبعة عشر آخرين أثناء توجههم إلى دير الأنبا صموئيل بالمنيا».

وأضاف البيان أن «مرتكبي هذه الجريمة النكراء، لا يختلفون عن قتلة الطفلة سارا مصطفى التي استهدفتها رصاصة غادرة من أحد قناصي قوات الجيش التركي على الحدود بينما كانت عائدة من مدرستها في قرية تل فندر بريف مدينة تل أبيض».

واستنكر المجلس في بيانه الجريمة، مؤكداً أن «هذا الحادث لن يزيد المصريين إلا إصراراً على مواجهة الإرهاب».

واستهدف الجيش التركي خلال اليومين الماضيين مناطق في ريفي مدينتي كوباني وتل أبيض ما أسفر عن سقوط ضحايا من المدنيين والمقاتلين، بينهم الطفلة سارة رفعت مصطفى (6 أعوام) من قرية تل فندر بريف تل أبيض.

Leave a Reply