الرئيسية أخبار إدلب: هيئة تحرير الشام تطالب سكان قرية بإخلائها

إدلب: هيئة تحرير الشام تطالب سكان قرية بإخلائها

مشاركة
ريف إدلب - سبوتنيك

روك أونلاين – عفرين

طالبت هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقاً – تنظيم القاعدة في سوريا) سكان قرية حلبان القريبة من خطوط التماس مع قوات النظام شرقي إدلب، بإخلائها دون ذكر الأسباب.

وذكرت وسائل إعلام معارضة اليوم السبت، أن هيئة تحرير الشام أبلغت سكان القرية البالغ عددهم 1200 شخص بضرورة الخروج منها والتوجه نحو منطقة سراقب.

وتقع قرية حلبان قرب المنطقة منزوعة السلاح المتفق عليها بين تركيا وروسيا.

إلى ذلك، قتل عنصر وأصيب آخر من ميليشيا أنصار الخلافة التابعة لحزب التحرير الإسلامي اليوم السبت، جراء قصف مدفعي لقوات النظام على مواقع بريف حماة، وسط سوريا.

وقال ناشطون إن قوات النظام المتواجدة شمال مدينة طيبة الإمام قصفت بالدبابات مواقع لميليشيا أنصار الخلافة في قرية البويضة شمالي حماة، ما أسفر عن مقتل عنصر وجرح آخر.

ويعتبر حزب التحرير الإسلامي أحد أجنحة تنظيم القاعدة في سوريا، وينشط في ريفي حماة وإدلب، وسط وشمالي البلاد.

هذا واستهدفت قوات النظام قرية السكيات بقذائف المدفعية، تزامناً مع قصف مماثل على بلدة التمانعة جنوبي إدلب، من مواقعها في قرية قبيبات أبو الهدى، دون ورود أنباء عن سقوط ضحايا أو أضرار مادية.

وشهدت المنطقة قصفاً مكثفاً وغارات جوية لقوات النظام والمقاتلات الروسية خلال الشهرين الماضيين رغم انتشار دوريات مراقبة تركية في المنطقة، ما تسبب بنزوح أكثر من 80 ألف شخص من ريفي حماة وإدلب، وسط وشمالي البلاد، منذ 15 شباط/فبراير الماضي.

وتسيطر هيئة تحرير الشام على محافظة إدلب وأجزاء واسعة من ريف حلب، رغم انتشار فصائل معارضة وميليشيات إسلامية متشددة تابعة للجيش التركي الذي ينشر نقاط مراقبة في أرياف حلب وإدلب وحماة بموجب اتفاق مع روسيا وإيران تم خلال مباحثات أستانة.

Leave a Reply