الرئيسية أخبار قامشلو: حزبان كرديان يطالبان بفتح حوار مع النظام وانسحاب تركيا

قامشلو: حزبان كرديان يطالبان بفتح حوار مع النظام وانسحاب تركيا

مشاركة
من اجتماع الحزبين في قامشلو - هاوار

روك أونلاين – قامشلو

دعا الحزب الديمقراطي التقدمي الكردي وحزب الوحدة الديمقراطي الكردي، اليوم الخميس إلى فتح حوار مع دمشق تمهيداً لعقد مؤتمر وطني سوري عام.

وجاءت دعوة الحزبين في ميثاق عمل مشترك وقعه الجانبان في قاعة المؤتمرات التابعة للحزب الديمقراطي التقدمي في مدينة قامشلو، شمال شرقي سوريا.

وطالب ميثاق الحزبين الكرديين بضرورة تطبيق قرار مجلس الأمن رقم 2254 من أجل الوصول إلى تسوية سياسية للصراع الذي تشهده البلاد منذ عام 2011، داعياً المجتمع الدولي إلى توحيد جهوده لتحقيق هذا الهدف.

ونص الاتفاق على بذل كامل الجهود باتجاه إحلال السلم والأمان بعد فشل الخيار الأمني والعسكري خلال السنوات الماضية من الحرب في سوريا.

كما طالب ميثاق الحزبين بتطبيق النظام اللامركزي في إدارة شؤون البلاد، في إطار وحدة وسلامة الأراضي السورية، الأمر الذي سيؤدي إلى تخفيف أعباء المركز، على حد تعبير الميثاق.

ودعا الميثاق المشترك إلى «العمل بكافة السبل المشروعة وعلى شتى الصعد لحمل تركيا على سحب قواتها المحتلة من شمال البلاد إلى حدودها الدولية، بدءاً بمنطقة عفرين وإدلب، مروراً بإعزاز والباب وجرابلس، وذلك تمهيداً لتحقيق التسوية المنشودة للأزمة السورية، وإرساء أسس حسن الجوار معها».

في المستوى الكردي، طالب الحزبان بتطوير مشتركات العمل وآليات التعامل والتشاور بين الأطراف الكردية في سوريا بعيداً عن ما وصفاه بالشعاراتية والمهاترات، تمهيداً لعقد مؤتمر وطني عام لكرد سوريا.

وعلى الصعيد الكردستاني دعا البيان إلى ضرورة احترام ما وصفها بخصوصية ومعطيات كل ساحة عمل في المجال الكردستاني العام بما يخدم استقلالية القرار السياسي في كل جزء من أجزاء كردستان الأربعة.

Leave a Reply