الرئيسية أخبار 15 مدنياً بين قتيل وجريح جراء غارات جوية على ريفي حماة وإدلب‎

15 مدنياً بين قتيل وجريح جراء غارات جوية على ريفي حماة وإدلب‎

مشاركة
معرة النعمان بريف إدلب - انترنت

روك أونلاين – عفرين قتل وجرح 15 مدنياً جراء غارات جوية روسية وأخرى لقوات النظام السوري على مناطق مختلفة في ريف محافظة حماة وإدلب، وسط وشمالي البلاد.

وقال ناشطون إن أربعة أفراد من عائلة واحدة لقوا حتفتهم جراء غارات جوية روسية على بلدة مورك شمالي حماة، وسط دمار كبير في الأماكن المستهدفة.

وقتل شخصان في قصف مماثل على مدينة خان شيخون ومنطقة القرميد بريف إدلب الجنوبي، كما أصيب تسعة مدنيين، بينهم نساء وأطفال، في معرة النعمان وقرى بالقرب من مدينة أريحا، جراء غارات جوية لقوات النظام السوري.

وكان 13 مدنياً، بينهم سبعة أطفال وثلاث نساء، قد لقوا حتفهم مساء أمس الجمعة عقب غارات جوية لقوات النظام على قرية محمبل غربي إدلب، بحسب المرصد السوري.

ووثق المرصد السوري لحقوق الإنسان مقتل 570 مدنياً منذ التصعيد العسكري الأخير لقوات النظام وروسيا على إدلب وحماة في 30 نيسان/أبريل الماضي وحتى مساء اليوم السبت، بينهم 145 طفلاً و 112 امرأة.

كما قتل في الفترة ذاتها 859 عنصراً من الميليشيات الإسلامية، فيما بلغ قتلى قوات النظام 723 عنصراً، بحسب المرصد السوري.

وكان النظام السوري قد بدأ قبل أربعة أشهر تصعيداً عسكرياً بدعم من القوات الروسية على المناطق التي تسيطر عليها هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقاً) في محافظة إدلب وأجزاء واسعة من ريف حلب وشمالي حماة، وذلك رغم انتشار نقاط مراقبة عسكرية تركية بموجب اتفاق موسكو وأنقرة خلال محادثات أستانة وسوتشي.

Leave a Reply