الرئيسية أخبار قوات النظام تخرق وقف إطلاق النار في إدلب بعد ساعات على سريانه

قوات النظام تخرق وقف إطلاق النار في إدلب بعد ساعات على سريانه

مشاركة
معرة النعمان بريف إدلب - انترنت

روك أونلاين – عفرين  

خرقت قوات النظام السوري اليوم السبت اتفاق وقف إطلاق النار من جانب واحد، إثر قصفها عدّة مناطق في ريف إدلب، شمال غربي البلاد.

وقال ناشطون إن قوات النظام استهدفت صباح اليوم قرية الدير الشرقي بسبع قذائف مدفعية، بينما استهدفت بلدة جرجناز المجاورة بأربع قذائف مدفعية، وقرية الدير الغربي بأربع قذائف مماثلة، ما أوقع أضرار مادية في المناطق المستهدفة.

وأعلنت قوات النظام عبر وسائل إعلامها عن وقف لإطلاق النار من طرف واحد، بعد إعلان مماثل من جانب وزارة الدفاع الروسية، مشيرة أنها ستحتفظ بحق الرد على الخروقات.

وكانت وزارة الدفاع الروسية قد أعلنت أمس الجمعة، عن اتفاق وقف إطلاق النار من قبل قوات النظام في منطقة خفض التصعيد في إدلب، اعتباراً من الساعة السادسة من صباح اليوم السبت.

في السياق، ذكرت وسائل إعلام معارضة نقلاً عن قيادي عسكري في صفوف الفصائل المسلحة، إن الهدف من وقف إطلاق النار من قبل قوات النظام السوري هو حل هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقاً – تنظيم القاعدة في سوريا) وحكومة الإنقاذ التابعة لها في المنطقة، وكذلك إنهاء وجود الكتائب الإسلامية الأخرى.

وأضاف القيادي العسكري المعارض: «من شروط الاتفاق استلام ميليشيا الجيش الوطني المرتبطة بالحكومة السورية المؤقتة والتابعة للجيش التركي خطوط التماس مع قوات النظام السوري»، لافتاً إلى استمرار الحملة العسكرية من قبل روسيا وقوات النظام في حال عجزت تركيا عن تنفيذ شروط الاتفاق.

ويأتي اتفاق وقف إطلاق النار بعد التقدم الكبير الذي أحرزته قوات النظام وسيطرتها على ريف حماة الشمالي بالكامل قبل نحو أسبوعين، عقب معارك مع مسلحي هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقاً – تنظيم القاعدة في سوريا) وغيرها من الفصائل الإسلامية.

كما تمكنت قوات النظام من السيطرة على مدينة خان شيخون في ريف إدلب الجنوبي والتي يمر منها طريق دمشق – حلب الدولي الاستراتيجي، إلى جانب فرضها حصاراً على نقطة المراقبة التركية المتواجدة في محيط مدينة مورك في ريف حماة الشمالي.

وانهار اتفاق مماثل حول وقف إطلاق النار في إدلب بداية آب الحالي بعد اتهامات من قبل دمشق للمعارضة السورية بخرق الاتفاق الذي صمد لثلاثة أيام فقط.

ووثق المرصد السوري لحقوق الإنسان مقتل 1041 مدنياً جراء عمليات القصف والمعارك في إدلب وحماة، بينهم 80 مدنياً قتلوا جراء عمليات القصف التي نفذتها الفصائل الجهادية على المناطق الخاضعة لسيطرة قوات النظام في محيط إدلب وحماة.

Leave a Reply