الرئيسية أخبار إدلب: مقتل 1045 مدنياً خلال 4 أشهر وسوريون يتظاهرون ضد تركيا

إدلب: مقتل 1045 مدنياً خلال 4 أشهر وسوريون يتظاهرون ضد تركيا

مشاركة
محتجون سوريون عند الحدود السورية - التركية - انترنت

روك أونلاين – عفرين

وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم السبت مقتل 1045 مدنياً منذ بدء التصعيد العسكري الأخير لقوات النظام السوري وروسيا أواخر نيسان/أبريل الماضي في ريفي حماة وإدلب، وسط وشمال غربي البلاد.

ووثق المرصد السوري مقتل 80 مدنياً جراء القصف الذي نفذته المجموعات الجهادية في إدلب وحماة على المناطق الخاضعة لسيطرة قوات النظام في الفترة الممتدة بين 30 نيسان/أبريل الماضي وحتى اليوم السبت.

وأشار المرصد إلى أن حصيلة الضحايا تتضمن 260 طفلاً و 185 امرأة.

كما وثق المرصد مقتل 1665عنصراً من الميليشيات الإسلامية خلال غارات جوية ومعارك مع قوات النظام بريفي حماة وإدلب، بينما قتل 1391 عنصراً من قوات النظام أثناء المواجهات مع تلك الميليشيات.

وكان أربعة أشخاص، بينهم امرأة، قد قتلوا وأصيب ثلاثة آخرين أمس الجمعة جراء غارات جوية وقصف مدفعي على قرية جبالا ومدينة كفرنبل جنوبي إدلب.

كما خرج مشفى الإيمان في قرية أورم الكبرى غربي حلب عن الخدمة، بعد تعرضه لدمار كبير عقب غارات جوية لطائرات حربية يرجح إنها روسية، وفق ناشطين.

وشهدت إدلب صباح اليوم دخول قرار وقف إطلاق النار من جانب واحد حيز التنفيذ، وسط اتهامات لقوات النظام بانتهاكه جراء سقوط قذائف مدفعية على بعض المناطق في ريفي حماة وإدلب، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

إلى ذلك، شهدت المعابر الحدودية مع تركيا في ريف إدلب أمس الجمعة تظاهرات احتجاجية ضد تركيا بعد تصعيد قوات النظام لعملياتها العسكرية وقصفها الجوي على المناطق السكنية في المنطقة.

وهتف المتظاهرون ضد الجيش التركي وأحرقوا صوراً للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، واتهموه ببيع إدلب للروس ولدمشق بعد زيارته إلى موسكو نهاية الأسبوع الماضي، مطالبين الحكومة التركية بفتح الحدود أمام النازحين السوريين الفارين من المعارك.

Leave a Reply