الرئيسية أخبار أمريكا: الاتفاق الأمني مع تركيا ينص على عودة لاجئي شرق الفرات فقط

أمريكا: الاتفاق الأمني مع تركيا ينص على عودة لاجئي شرق الفرات فقط

مشاركة
مدرعات أمريكية مشاركة في الدورية الحدودية في تل أبيض - هاوار

روك أونلاين – كوباني – وكالات

أكدت وزارة الخارجية الأمريكية أن التفاهمات التي توصلت إليها مع تركيا حول عودة اللاجئين تنص على السماح لعودة أبناء شرق الفرات إلى مناطقهم وبشكل طوعي.

وقال ماعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الشرق الأوسط، جويل رايبورن، إن ‹الاتفاق الأمني› يهدف لضمان أمن جانبي الحدود.

رايبورن قال في تصريح لوسائل إعلام سورية معارضة في اسطنبول: «التفاهمات التي تم التوصل إليها بين واشنطن وأنقرة حول شرق الفرات هي اتفاق أمني يهدف لضمان أمن جانبي الحدود، وأن عودة اللاجئين إلى المنطقة المحددة يقتصر على أبنائها فقط وبشكل طوعي».

في سياق آخر، تحدث رايبورن عن ضغوطات تمارسها واشنطن على النظام السوري تتركز على الجانب الاقتصادي والسياسي لإجبار النظام وحلفائه على الجلوس إلى طاولة المفاوضات في جنيف وتطبيق القرار 2254.

وأكد المسؤول الأمريكي أن بلاده تعمل على تجفيف موارد النظام وحلفائه من خلال العقوبات الاقتصادية، لافتاً إلى أن الانهيار الذي تشهده الليرة السورية «دليل على جدوى تلك الإجراءات وعلى الوضع السيئ لنظام الأسد وداعميه».

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد هدد مجدداً أمس الأحد بتوطين مليون لاجئ سوري في المنطقة الآمنة التي تريد أنقرة إنشائها في شمال شرقي سوريا.

تهديدات أردوغان جاءت بعد ساعات من تسيير أول دورية مشتركة بين القوات الأمريكية والتركية أمس الأحد في ريف تل أبيض الشرقي، في إطار اتفاق الآليات الأمنية الذي وقعته واشنطن مع أنقرة في 7 آب/ أغسطس الماضي، قبل أن تخرج دورية مشتركة بين القوات الأمريكية وقوات سوريا الديمقراطية في ريف سري كانييه للمرة الثانية خلال أسبوع.

Leave a Reply