الرئيسية أخبار ميليشيا العمشات تعيين ثالث رئيس للمجلس المحلي بناحية شيه في غضون أشهر

ميليشيا العمشات تعيين ثالث رئيس للمجلس المحلي بناحية شيه في غضون أشهر

مشاركة
مدخل ناحية شيه - انترنت

روك أونلاين – عفرين أفاد نشطاء محليون من مدينة عفرين شمال غربي سوريا، اليوم الثلاثاء، بتعيين ميليشيا السلطان سليمان شاه، المعروفة باسم العمشات، التابعة للجيش التركي رئيساً جديداً للمجلس المحلي في ناحية شيه.

وقال ناشطون إن ميليشيا العمشات قامت أمس الاثنين بتعيين عبد الناصر حسو، من عشيرة العميرات العربية في عفرين، بعد عزل عماد دينكلي من مهامه كرئيس للمجلس المحلي الموالي لتركيا في ناحية شيه.

ولفت هؤلاء إلى أن قرار عزل عماد دينكلي جاء وسط معلومات تفيد بهروب الأخير إلى تركيا بهدف تقديم اللجوء إلى إحدى الدول الأوربية، دون معرفة مكان تواجده حتى الآن.

وكان دينكلي استلم مهامه رئيساً للمجلس المحلي في ناحية شيه بعد استقالة أحمد حسن، من منصبه في شهر نيسان/أبريل الماضي، بعد تزايد وتيرة الانتهاكات التي تطال الأهالي كفرض الإتاوات والضرائب وحالات الاختطاف من قبل ميليشيا العمشات.

وشهدت ناحية شيه منذ تشكيل المجلس المحلي العام الماضي مقتل المدعو أحمد شيخو، نائب رئيس المجلس المحلي الموالي لتركيا وعضو الحزب الديمقراطي الكردستاني – سوريا، وذلك تحت التعذيب من قبل ميليشيا العمشات، كما تعرض عدد من الأعضاء للاختطاف والابتزاز المالي مع الاعتداء عليهم بالضرب وتوجيه الإهانات إليهم قبل إطلاق سراحهم.

وتسيطر ميليشيا العمشات على ناحية شيه الحدودية مع تركيا، وعمدت إلى توطين مقربين منها في منازل مهجري عفرين منذ احتلال الجيش التركي وميليشياته للمنطقة في 18 آذار/مارس العام الماضي، إلى جانب فرضها الضرائب والإتاوات على الأهالي بشكل مستمر.

وشكل الجيش التركي مجالس محلية مواليه له في عفرين والنواحي التابعة لها مطلع نيسان/أبريل من العام الماضي، حيث يعمل المجلس المحلي في عفرين تحت الوصاية المباشرة لوالي هاتاي التركي، فيما تدفع الحكومة التركية مستحقات الأعضاء المالية بشكل مباشر، دون أن تملك تلك المجالس أي سلطة على عناصر الميليشيات الإسلامية والشرطة العسكرية التابعتين للجيش التركي.

Leave a Reply