الرئيسية أخبار مغادرة مجموعات من الميليشيات الإسلامية عفرين للتحشيد على الحدود مع شرق الفرات

مغادرة مجموعات من الميليشيات الإسلامية عفرين للتحشيد على الحدود مع شرق الفرات

مشاركة
عناصر من الميليشيات الإسلامية في عفرين - انترنت

روك أونلاين – عفرين غادرت مجموعات من الميليشيات الإسلامية التابعة للجيش التركي مواقعها في عفرين نحو المعابر الحدودية مع تركيا.

وقالت مصادر محلية إن عناصر الميليشيات الإسلامية، وعلى وجه الخصوص فرقة الحمزة والسلطان سليمان شاه المعروفة باسم العمشات وجيش الشرقية، توجهوا إلى معبر قرية الحمام بريف جنديرس، كذلك معبر حوار كلس باعزاز.

وأضافت المصادر ذاتها أن تلك الميليشيات تلقت تعليمات من قبل القوات التركية بالتوجه كمجموعات وأرتال لدخول الأراضي التركية والتوجه منها إلى النقاط الحدودية المحاذية لمناطق شرقي الفرات.

هذا واستيقظ سكان مدينة عفرين على أصوات المدافع والقذائف، إذ نفذت ميليشيا الجيش الوطني مناورة عسكرية في محيط المدينة، بحضور سليم إدريس، قائد الأركان في الحكومة السورية المؤقتة.

وتأتي هذه التطورات بالتزامن مع إعلان البيت الأبيض انسحاب القوات الأمريكية من مواقعها قرب الحدود التركية.

وقال البيت الأبيض في بيان عقب اتصال هاتفي أجراه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان: «قريباً، ستمضي تركيا قدماً في عمليتها التي خططت لها طويلاً في شمالي سوريا. لن تدعم القوات المسلحة الأمريكية العملية ولن تنخرط فيها».

وأضاف البيان: «كون قوات الولايات المتحدة هزمت (الخلافة) على الأرض التي أقامها تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، فلن تتمركز بعد اليوم في المنطقة مباشرة عند الحدود مع تركيا».

واتهمت قوات سوريا الديمقراطية اليوم الاثنين القوات الأمريكية بعدم الوفاء بالتزاماتها وسحب قواتها من الحدود مع تركيا.

Leave a Reply