الرئيسية أخبار مظلوم: حماية سجناء داعش أولوية ثانوية لقسد

مظلوم: حماية سجناء داعش أولوية ثانوية لقسد

مشاركة
الجنرال مظلوم عبدي، قائد قوات سوريا الديمقراطية - انترنت

روك أونلاين – كوباني

قال القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية، مظلوم عبدي، إن مراقبة أسرى تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) أولوية ثانوية بالنسبة لقسد بعد أن مهدت الولايات المتحدة الطريق لهجوم تركي على روجآفا.

وأشار عبدي في لقاء له مع قناة أمريكية، إلى أن مقاتلي قسد المكلفين بحراسة عناصر داعش يتوجهون إلى الحدود قبل وقوع هجوم تركي متوقع ضد مقاتليه.

وأضاف عبدي أن جميع أسر مقاتلي قوات سوريا الديمقراطية يعيشون على مقربة من الحدود السورية التركية لذلك فهم سيدافعون عن عائلاتهم وأرضهم.

وأوضح عبدي أن قرار الولايات المتحدة الأمريكية بالانسحاب من روجآفا يضر بالثقة السورية فيها ويضر بمصداقية الولايات المتحدة.

وبيّن قائد قسد للقناة الأمريكية أن أردوغان ينظر إلى كل كردي على أنه إرهابي يهدد استقرار بلاده، حسب قوله.

ودعا عبدي الشعب الأمريكي للضغط على ترامب كي لا يتخلى عن الأشخاص الذين قاتلوا مع الولايات المتحدة ضد الإرهاب الدولي وضد داعش.

هذا وقال القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية مظلوم عبدي  أن أحد الخيارات المطروحة أمامهم هو الشراكة مع النظام السوري لرد أي هجوم تركي يستهدف شمال شرق سوريا .

وقال عبدي في لقاء مع محطة ان بي سي نيوز الأمريكية:« ندرسن الآن الشراكة مع الرئيس السوري بشار الأسد لمحاربة القوات التركية..هذه أحد الخيارات التي لدينا على الطاولة».

واتهمت قوات سوريا الديمقراطية أمس الاثنين القوات الأمريكية بعدم الوفاء بالتزاماتها بعد انسحابها الجزئي من نقطتين حدوديتين في منطقتي سري كانييه وتل أبيض.

وأصدر البيت الأبيض صباح اليوم بياناً عقب اتصال هاتفي أجراه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان قال فيه إن القوات الأمريكية لن تكون بعد الآن على الحدود مع تركيا.

وعلى إثر ذلك، أعلن مسؤولون أمريكيون وأوربيون اعتراضهم على قرار ترامب ترك المجال أمام الجيش التركي لاستهداف قوات سوريا الديمقراطية واحتلال شرقي الفرات.

Leave a Reply