معلمون ومعلمات في الطبقة يفتتحون مدرسة ابتدائية بشكل تطوعي

معلمون ومعلمات في الطبقة يفتتحون مدرسة ابتدائية بشكل تطوعي

100
0
شاركها

روك أونلاين – الطبقة

افتتحت مجموعة من المعلمين والمعلمات في مدينة الطبقة غربي الرقة شمال شرقي سوريا، مدرسة طارق بن زياد (16 تشرين سابقاً) بدعم ورعاية من مجلس الطبقة المدني.

وبعد سيطرة قوات سوريا الديمقراطية على مدينة الطبقة في 10 آيار / مايو الماضي بدأت المبادرات الطوعية تظهر من خلال سعي المعلمين والمعلمات لتهيئة الأطفال نفسياً وتعويدهم على ارتياد المدارس بعد 5 سنوات من الانقطاع والتحضير لافتتاح المدارس رسمياً في منتصف أيلول / سبتمبر المقبل.

وافتتحت عدة مدارس بشكل طوعي ومنها مدرسة طارق بن زياد التي تقع في منطقة حي الوهب جنوبي الطبقة وتضم نحو 35 معلماً ومعلمة ونحو 1300 طالباً وطالبة، جميعهم من المرحلة الابتدائية.

وبحسب أحد أعضاء هيئة التربية التي تشكلت مؤخراً في الطبقة فإن الهدف من هذه المبادرة الطوعية هو «انتشال الأطفال من الشوارع حيث الخراب والدمار وتأهيلهم نفسياً وزرع البسمة على وجوههم تمهيداً لدخول المدارس في منتصف الشهر المقبل».

وأضاف أن «هؤلاء الأطفال يتلقون دروساً تأهيلية عن القراءة والكتابة والعمليات الحسابية البسيطة، وسط غياب كامل للدعم وخاصة القرطاسيات»، مناشداً المجتمع الدولي ومن يهمه الأمر لتقديم الدعم اللازم لاستمرار هذا العمل.

جدير بالذكر أن بعض المنظمات الدولية العاملة في مدينة الطبقة نظمت دروساً نفسية لتأهيل الأطفال من أجل مساعدتهم على نسيان مشاهد القتل والذبح التي كان يقوم بها تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) أمام أعينهم.

بدون تعليق

اترك رد